دراسة عناصر القصة لرواية حبيبي داعشي لهاجر عبدالصمد

Authors

  • مسعود باوان بوري طالب الدكتوراه في قسم اللغة العربیة و آدابها بجامعة الشهید مدني بأذربیجان
  • سيد محمود ميرزائي الحسيني أستاذ مشارك في قسم اللغة العربیة و آدابها بجامعة لرستان
  • طيبة فتحي ايرانشاهي طالبة الدكتوراه في قسم اللغة العربیة و آدابها بجامعة لرستان

DOI:

https://doi.org/10.31185/lark.Vol3.Iss34.936

Keywords:

الرواية، عناصر القصة، الصراع، هاجر عبدالصمد، حبيبي داعشي

Abstract

وقد تمكن مؤلفو كل فترة، من خلال التعبير عن آرائهم وكتاباتهم، بعرض مشاكل المجتمع بشكل الرواية. هاجر عبدالصمد من رواة القصص المعاصرين العراقيين. حبيبي داعشي هي روايتها الأولى. تكتشف الكاتبة فيها عن الإبادة الجماعية وجرائم داعش وتروي قصة الفتيات اللواتي، مع الإحباط من قسوة مجتمعهن، محاصرات في أفكارٍ مسمومة لداعش وعندما يرون الحقيقة أنهن متأخرات للغاية ويرون أنفسهن في حجاب أولئك الذين لايشتمون رائحة الإنسانية وسيكون لكل واحدة مصير قابل للقراءة ومعرفة. تروي هذه الرواية جرائم داعش في ظل قصة رومانسية، وتتحدى بعض قضايا المجتمع من وجهة‌النظر لامرأة طليقة. تحاول هذه المقالة دراسة عناصر الرواية متمسكا بالمنهج الوصفي التحليلي. تظهر النتائج أن عنصر الحبكة وعناصرها المكونة هي العناصر الأكثر استخدامًا لقصة حبيبي داعشي. رؤية القصة من النوع الثالث للراوي الذي رواه الراوي المخفي وغير المركّز في السرد. في هذه الرواية، يتم نقل فضاء القصة إلى القارئ من خلال مشهد دراماتيكي، لأن عنصر الحوار واضحا طوال القصة والكاتبة لا تصف ما يمكن استخدامه لفهم الفضاء والبيئة. أيضا مونولوج في هذه الرواية هو صغير جدا.

Downloads

Published

2019-07-16

Issue

Section

Arabic

How to Cite

باوان بوري م., ميرزائي الحسيني س. م., & فتحي ايرانشاهي ط. (2019). دراسة عناصر القصة لرواية حبيبي داعشي لهاجر عبدالصمد. Lark, 11(4), 21-28. https://doi.org/10.31185/lark.Vol3.Iss34.936