تعدد الرؤى الإخراجية للنص المسرحي في الفيلم الروائي (مسرحية موت بائع متجول) إنموذجاً

  • علي عبود شلش كلية الفنون الجميلة، الوزيرية، بغداد

الملخص

يستند الفنان (المخرج) على نص معد مسبقاً في إنجاز العمل الفني ويعد النص المسرحي احد المصادر الغنية التي يقتبس منها المخرج ويعيد صياغته فنيا ًوبشكل يلائم الوسيط المرئي وفق رؤية واعية مدركة بتوظيف واشتغال ادوات الخطاب السينمائي من عناصر اللغة السينمائية فتختلف وتتباين الرؤى ووجهات النظر من مخرج لآخر وحسب مرجعيته الثقافية والفكرية في تناولهم للنص الواحد وقد قسم الباحث الدراسة في هذا الموضوع على الإطار المنهجي واشتمل على مشكلة البحث التي تتحدد بالسؤال الاتي: ماهي الرؤى الإخراجية المتعدده للنص المسرحي في الفيلم الروائي؟ و أهمية البحث واهدافه المتمثلة بالتعرف على تباين الرؤى الإخراجية السينمائية للنص المسرحي، اما الاطار النظري وقد قسم على مبحثان في الاول: الرؤية الإخراجية للنص المقتبس والثاني: اشتغال عناصر اللغة السينمائية على النص المسرحي، بعدها خرج الباحث بجملة مؤشرات استخدمها كاداة ومعيار في تحليل العينات المختارة وهي الفيلم (موت بائع متجول) اخراج (فولكر شلوندورف) وفيلم (البائع ) اخراج (اصغر فرهادي) بغرض التوصل الى هدف البحث، واستخلاص النتائج من التحليل العينات إذ كان أبرزها، تتولد قراءة جديدة للنص المقتبس بناءً على تعدد الرؤى الإخراجية وتعاقب فترات زمنية، للبيئة المحيطة بالمخرج كل هذا كان له دور كبير في بلورة الرؤى الإخراجية من خلال تأثره بالمجتمع والعادات والتقاليد وما يمتلكه من ثقافة وفكر،وخرج الباحث بالاستنتاجات المستنبطة من نتائج التحليل وختم البحث  بقائمة المصادر والمراجع.

 

منشور
2019-09-28
كيفية الاقتباس
شلشع. ع. (2019). تعدد الرؤى الإخراجية للنص المسرحي في الفيلم الروائي (مسرحية موت بائع متجول) إنموذجاً. لارك, 4(35), 217-204. https://doi.org/10.31185/lark.Vol4.Iss35.1346